قصص نجاح
دعوة لنشر قصة نجاح مرضى سرطان الثدي
تدعو المؤسسة المصرية لمكافحة سرطان الثدي كل سيدة مرت بتجربة مرض سرطان الثدي أن تتقدم بقصة نجاحها ونضالها مع المرض والرسالة والنصيحة التي تود أن توجهها إلى كل سيدة بأن ترسلها على إيميل المؤسسة وهو info@bcfe.org وذلك لنشرها على الموقع الإليكتروني حتى يستفيد منها كل الأفراد المطلعين على الموقع.
  • الدجل دفع سهير لإستئصال الثدي بالكامل
     من أهم عوامل الشفاء من سرطان الثدي هو الكشف المبكر، وهذا ما لم تقدم عليه السيدة سهير عبد الخالق حيث بدأت تلاحظ  إفرازات صادرة من الثدى لونها صفراء بكميات كبيرة كما ظهر تغيير في حجم الثدى بصورة كبيرة عن حجمه الطبيعى، وعن شعورها بهذا التغيير تقول سهير "إعتقدت في بادئ الأمر أنه من الممكن أن يكون هناك زيادة فى الهرمونات، ثم ذهبت بعد ذلك إلى جراح أورام ثدى فبعد توقيع الكشف الطبى علي أيقن الطبيب أنه ورم سرطانى
  • المساندة الأسرية..هى الأساس في مواجهة سرطان الثدي
     المساندة الأسرية من جانب الزوج والأولاد من أساسات رفع الحالة المعنوية والنفسية للسيدة المريضة بسرطان الثدي، وكم من الحالات التي عانت من فقدان المساندة النفسية أو المعاملة السيئة من الزوج ولكن في نفس الوقت هناك العديد من الحالات التي أنعم الله عليها بزوج متفهم لهذا الوضع وهذا المرض الذي يحتاج في المقام الأول مساندة الزوج والأولاد والأقارب والأصدقاء.
  • ع.أ: أختى ظلت 13 عاماً تنكر إصابتها بالسرطان ولكني أخذت قراري في 30 يوم
     السيدة "ع.أ" إحدى السيدات اللاتي كان لديهن الوعي بأهمية الكشف المبكر، ومن عجائب القدر أن تلك السيدة كان لديها أخت تشعر بورم غريب في ثديها منذ عام 1992 ولم تكن لديها الرغبة في الكشف الطبي حتى عام 2005.
  • ضُحى: يجب على كل سيدة ألا تعتمد على خبرات المرضى الآخرين
     السيدة ضُحى محمد حسن لم تكن تتوقع أن تكون هي الأولى في عائلتها التي تصاب بسرطان الثدي، وكل سيدة تتمنى أن لا يقترب منها ذلك المرض، ولكن الله يختبر من يشاء من عباده، والقدر يخفى العديد من المفاجآت.
  • إحرصي على الكشف الطبي الدوري خلال فترة الرضاعة
     السيدة أمل حسن قرنى إحدى السيدات المصريات الكثيرات اللاتي أُصبن بمرض سرطان الثدي، مثلها مثل أي سيدة مصرية أخرى لم تكن تتوقع إصابتها بمرض سرطان الثدي
  • قصتي: مرت الآن 10 سنوات على إصابتي بسرطان الثدي
     كانت السيدة عصمت تعيش حياه هانئة بدون أى منغصات كأي سيدة مصرية ولكن في عام 1999 حدث لها إنقلاب في حالتها الصحية مما جعلها تشعر بالتوتر لدرجة أنها عرضت نفسها على عدد من الأطباء فى جميع التخصصات ولم يجدوا بها أى مرض.
  • الاسم / نادية أحمد محمود على
     تقول فى البداية أحسست بإفرازات لونها بنى من الثدى وأحسست بورم تحت الحلمة فذهبت إلى طبيب جراح أورام فى أول يوم أحسست فيه بالألم فقال لى هذا إلتهاب على القنوات اللبنية ولا تقلقى ممكن نعمل تنضيف للغدد اللبنية لو عاوزة فقلت له هل هذا خطر فأجابنى لا فقال لى لو زاد هذا الورم إرجعى إلى مرة أخرى
  • الاسم / حورية طاهر على
     تقول بدأت رحلتي مع المرض منذ حوالي خمس سنوات عندما واجهني الأطباء بحقيقة مرضى وضرورة إجراء عملية لاستئصال الثدي لإزالة الورم، وتكمل حديثها قائلة بالطبع كانت صدمة للأسرة كلها فأنا زوجة وأم لثلاث أولاد وبنتين فرفضت إجراء الجراحة خوفا على حياتي كما رفضها أبنائي أيضا إلا أن زوجي تحدث مع أبنائي ومعي وأقنعنا بضرورة إجراء الجراحة للحفاظ على حياتي.
  • الاسم / منى كامل
     تقول السيدة منى كنت فى الثلاثين من عمرى عندما علمت أنى مصابة بسرطان الثدى ولابد من إجراء جراحة الاستئصال فقد تعرضت لفزع رهيب وإحساس بالخجل أيضا ولم أستطيع مواجهة الاخرين بجرحى.
  • الاسم / و. أ
     تقول فى بادئ الأمر أحسست بتكتل بالثدى وإنسحاب الحلمة إلى الداخل فذهبت إلى طبيب أمراض نساء وتوليد فأخبرنى بأنى حامل فى شهر ونصف وأخبرته بالأعراض الخاصة بالثدى التى أشكو منها فطلب منى إجراء بعض الأشعة والتحاليل الخاصة بالثدى فإكتشف الطبيب وجود ورم وضرورة إجراء جراحة لإزالة الورم فطلب منى إجهاض الطفل لأننى بعد عملية الإستئصال سوف أتعرض إلى العلاج الكيميائى والإشعاع فقمت بإجهاض الطفل وبعد شهر أجرى لى الطبيب عملية إستئصال الورم وأخذت بعد ذلك جلسات العلاج الكيميائى ثم الإشعاع .
  • الاسم / م . ف
     تقول فى البداية وجدت شيء صغير جنب الثدي وفى هذه الفترة كنت أذهب لدكتور جراح حيث كنت أشكو من غدة بالرقبة فقمت بسؤال الطبيب أنى أشعر بشيء صغير يظهر جنب الثدي فأجابنى الطبيب أن هذا ممكن أن يكون غدة لبنية دون أن يوقع الكشف الطبي علي وبعد أن أخبرنى بذلك فقد أطمأنيت وهدئت نفسى