ما هو سرطان الثدي؟
سرطان الثدي هو عبارة عن انقسام خلايا أنسجة الثدي ونموّها دون الخضوع لأنظمة التحكم الطبيعية في الجسم. وقد تغزو هذه الخلايا النسيج المحيط بالثدي، كما يمكن أن تنتقل لأجزاء الجسم عن طريق الدم أو الجهاز الليمفاوي إذا لم يتم علاجها.

لا يعلم أحد ما هي مسببات سرطان الثدي، ولا توجد طريقة لنمنع الإصابة به حتى الآن. ما نعلمه أن باكتشاف المرض مبكرًا، تتعدد خيارات العلاج وتكون هناك فرصة أكبر للنجاة. ويشكل سرطان الثدي ثلث حالات السرطان بين النساء، كما يعتبر أكثر أنواع السرطان شيوعًا بين السيدات في البلدان العربية. ونظرًا لانخفاض الوعي بين السيدات بأهمية الحفاظ على صحة الثدي واتباع خطوات الفحص والاكتشاف المبكر فترتفع نسبة اكتشافه في مراحل متأخرة على الرغم من إمكانية تحقيق أعلى نسبة شفاء قد تصل إلى 98% إذا اكتشف مبكرًا.

ما هو سرطان الثدي؟
سرطان الثدي هو عبارة عن انقسام خلايا أنسجة الثدي ونموّها دون الخضوع لأنظمة التحكم الطبيعية في الجسم. وقد تغزو هذه الخلايا النسيج المحيط بالثدي، كما يمكن أن تنتقل لأجزاء الجسم عن طريق الدم أو الجهاز الليمفاوي إذا لم يتم علاجها.

لا يعلم أحد ما هي مسببات سرطان الثدي، ولا توجد طريقة لنمنع الإصابة به حتى الآن. ما نعلمه أن باكتشاف المرض مبكرًا، تتعدد خيارات العلاج وتكون هناك فرصة أكبر للنجاة. ويشكل سرطان الثدي ثلث حالات السرطان بين النساء، كما يعتبر أكثر أنواع السرطان شيوعًا بين السيدات في البلدان العربية. ونظرًا لانخفاض الوعي بين السيدات بأهمية الحفاظ على صحة الثدي واتباع خطوات الفحص والاكتشاف المبكر فترتفع نسبة اكتشافه في مراحل متأخرة على الرغم من إمكانية تحقيق أعلى نسبة شفاء قد تصل إلى 98% إذا اكتشف مبكرًا.

عوامل الخطورة
إن جميع السيدات معرضات لخطر الإصابة بسرطان الثدي. ولكن بعض السيدات لديهن نسبة أكبر من الخطورة بسبب وجود أكثر من عامل للخطر. فعندما يكون لدى السيدة عامل للخطر قابل للتعديل، يجب عليها بذل الجهود من أجل تقليل تلك الخطورة. ولكن بعض عوامل الخطر لا يمكن تعديلها. وغالبًا ما تعتمد إرشادات الفحص على عدد عوامل الخطر لدى السيدة.

• كونك أنثى

• التاريخ المرضي (وجود تاريخ عائلي للمرض)
 بين سيدات الأسرة الواحدة (الأم – الخالة – الجدة - الابنة......)  خاصة إذا تعددت الإصابات أو حدثت في سن صغيرة
• التقدم في السن

• هرمون الاستروجين والبروجستيرون

 تناول الهرمونات التعويضة عند سن اليأس دون استشارة الطبيب
تناول حبوب منع الحمل لفترات طويلة

• الدورة الشهرية
 صغر السن عند بداية الدورة الشهرية (قبل 12 سنة)
 كبر السن عند انقطاع الدورة الشهرية (بعد 55 سنة)

• الامتناع عن الرضاعة الطبيعية

• أسلوب الحياة

 السمنة
 استهلاك الدهون
 تعاطي الكحوليات

احرصي على اتباع خطوات الكشف المبكر وذلك لاكتشاف الورم في حالة حدوثه في مراحله الأولى وبالتالي الحصول على نتيجة ممتازة عند العلاج.

الكشف المبكر

قومي بزيارة طبيبك فورًا إذا لاحظت أي من التغيّرات التالية على الثديين: خطوات الفحص الذاتي للثديين
أسئلة شائعة
هل يسبب تناول طعام به نسبة عالية من الدهون مرض سرطان الثدي؟
لم تستطع العديد من الدراسات أن تثبت وجود علاقة واضحة بين الدهون في الطعام وبين عوامل الخطورة التي قد تؤدي إلى مرض سرطان الثدي، ومع ذلك فالدراسات مستمرة لمعرفة حقيقة هذا الأمر، إلا أنه يفضل تجنب الدهون للعديد من الأسباب، منها لتقليل نسبة الكولسترول الضار في الجسم ولترك مساحة لتناول الغذاء الصحي والحفاظ على وزنك، فزيادة الوزن تعتبر من عوامل الخطورة المسببة لسرطان الثدي حيث أن الدهون تزيد من انتاج الاستروجين خارج المبايض.


هل مرض سرطان الثدي مرض مميت يقتل أي سيدة تصاب به؟
يرتفع عدد السيدات اللاتي يُصبن بمرض سرطان الثدي بشكل ملحوظ سنة تلو الأخرى ولكن معدل الوفاة الناتج عن هذا المرض في تناقص مستمر وذلك ناتج عن توافر إمكانيات أفضل للعلاج والكشف المبكر للأورام من خلال الفحص الذاتي للثدي وأشعة الثدي (الماموجرام).


هل ستصاب أي سيدة بمرض سرطان الثدي إذا كان لديها أي عامل من عوامل خطورة الإصابة به؟
هناك فعلاً العديد من عوامل الخطورة والتي تجعل النساء أكثر عرضة للإصابة بمرض سرطان الثدي ومع ذلك فليس من الضروري إذا ما كانت السيدة لديها عامل أو أكثر أن تصاب بمرض سرطان الثدي. فهناك بعض السيدات لديهن واحد أو أكثر من هذه العوامل ولم يصبن بهذا المرض، كمان أن غالبية السيدات اللاتي أصبن بالمرض لم تكن لديهن أي من هذه العوامل. ولكن معرفة هذه العوامل ربما تساعد السيدة على الاهتمام أكثر بصحة ثديها وعمل كشف دوري حتى يتسنى لها الاستفادة من الاكتشاف المبكر للورم.


هل مرض سرطان الثدي مرض معدي؟
مرض سرطان الثدي مرض غير معدي، لا ينتقل من جسم شخص إلى شخص آخر. مرض سرطان الثدي عبارة عن انقسامات غير طبيعية لخلايا الجسم.


سيدة لديها تاريخ مرضي في العائلة بالإصابة بسرطان الثدي، فهل ستصاب حتماً بالمرض؟
على الرغم من أن نسبة الإصابة بسرطان الثدي تزداد عن المعدل إذا أصيب أحد أفراد العائلة بسرطان الثدي مثل الأم، الأخت، الابنة، أو أفراد العائلة المقربين إلا أن غالبية السيدات اللاتي أصبن بالمرض لم يكن لديهن تاريخ مرضي. لكن على السيدة التي أصيبت أمها أو أختها أو جدتها بالمرض أن تبدأ بعمل الماموجرام في سن أصغر خمس سنوات من سن أقاربها عند تشخيصهن بالمرض.


هل يمكن أن يكون الماموجرام (أشعة الثدي) سبباً في انتشار سرطان الثدي إلى أجزاء أخرى من الجسم؟
الماموجرام (أشعة الثدي) هو عبارة عن صورة تؤخذ بالأشعة السينية (X-ray) للثدي. الأشعة أو ضغط جهاز الأشعة على الثدي لا يمكن أن يسبب انتشار للسرطان في الجسم وعلى أي سيدة أن تتبع توصيات متخصص الأشعة وتسأله عن أي شيء بخصوص الجهاز.


السيدات فوق سن الخمسين هن فقط اللاتي يكن عُرضة للإصابة بمرض سرطان الثدي، أليس كذلك؟
كلما تقدمت السيدة في السن كلما كانت معرضة أكثر للإصابة بسرطان الثدي، إلا أن ذلك لا يعني أن الفتيات أو السيدات الأصغر سنًا لا يصبن بالمرض. على الرغم من اكتشاف مرض سرطان الثدي كان في غالبية السيدات من نفس الفئة العمرية إلا أن هناك عدد ملحوظ من الحالات اللاتي أصيبت السيدات في عمر أقل من ثلاثون عاماً وكان المرض في حالة متقدمة وذلك يعود لعدة أسباب منها التأخير في التشخيص وعدم إتباع طرق الكشف المبكر مثل الفحص الذاتي للثدي، وكذلك تأخر النساء المصابات في مراجعة المستشفيات لفترة طويلة حتى بعد اكتشاف كتلة غير طبيعية في الثدي.


هل اكتشاف كتلة غير طبيعية في الثدي يعني الإصابة بمرض سرطان الثدي؟
إذا اكتشفتي أي تكتل أو تورم أو أي تغير خلال الفحص الذاتي للثدي فإنه من الضروري أن تراجعي الطبيب المختص في الحال. لا تنزعجي فإن معظم هذه التكتلات، أو الأورام أو التغيرات ليست سرطانية ولكن الطبيب فقط هو الذي يستطع معرفة وتحديد ذلك. أحيانًا النّساء يتجنبن الرّعاية الطّبّيّة لأنهن يخفن مما قد يجدنه. تولّ مسئولية صحتك عن طريق الفحص الذاتي للثدي، الزيارات المنتظمة للطبيب وعمل أشعة الثدي بانتظام.


هل يصيب مرض سرطان الثدي السيدات فقط ؟
سرطان الثدي لا يصيب السيدات وحدهن إلا أن الإحصائيات في الولايات المتحدة الأمريكية أثبتت أن النساء معرضات للإصابة أكثر من الرجال فمعدل الإصابة رجل لكل 135 حالة امرأة.